للبحث الدقيق يمكنك استخدام البحث المتقدم أدناه

يعتمد البحث السريع على الكلمات الموجودة داخل عنوان المادة فقط، أما البحث المتقدم فيكون في كافة الحقول المذكورة أعلاه

نتائج البحث

متى يذكَّر العدد ومتى يؤنَّث

الكاتب : أ‌. عدنان الهبّاش

باحث في اللغة العربية

  • ما تقييمك؟

    • ( 5 / 5 )

  • الوقت

    09:02 ص

  • تاريخ النشر

    03 مارس 2018

الكلمات المفتاحية :

  • كتابة الأعداد
  • التذكير والتأنيث
  • تعليم اللغة العربية
  • الأعداد المتقاطعة
  • أعداد العقود

نظراً لما نلاحظه من أخطاء في استعمال الأعداد من حيث تذكيرها أو تأنيثها، فإننا نرى أنه لابد من توضيح هذا الموضوع والتركيز عليه على نحو يجعل القارئ يتفادى الكثير من الأخطاء في مؤلفاته وكتاباته.

أولاً : العددان (1و 2)

هذان العددان يتطابقان مع المعدود في التذكير والتأنيث، فنقول حَضَرت المحاضرة تلميذةٌ واحدة. يلاحظ هنا تطابق العدد مع المعدود في التأنيث. وكذلك إذا كان العددُ مذكراً يكون المعدود أيضاً مذكراً فنقول تفوق من الفصل طالب واحد. وكذلك في العدد (2) تطبق القاعدة نفسها فنقول في الميناء سفينتان اثنتان، العدد هنا طابق المعدود في التأنيث ونقول أيضاً حصد الجوائز كلها متسابقان اثنان. هنا أيضاً نلاحظ أن العدد تطابق مع المعدود في التذكير.

ثانياً: الأعداد من (3-10)

هذه الأعداد تخالف المعدود في التذكير والتأنيث أي إذا كان المعدود مؤنثاً كان العدد مذكراً مثل فاز المتسابق بثلاث جوائز، يلاحظ في هذا المثال أن المعدود مؤنث والعدد مذكر وكذلك إذا كان المعدود مذكراً كان العدد مؤنثاً مثل أربع نساء وخمسة رجال وست بنات وسبعة ديوك وتسع دجاجات وهكذا.

ثالثاً: العددان (11و 12)

هذان العددان يتفقان مع المعدود في التذكير والتأنيث في جزئيهما أي إذا كان المعدود مذكراً فإن العدد يكون مذكراً أيضاً في جزئيه، وإذا كان المعدود مؤنثاً فإن العدد يكون مؤنثاً في جزئيه أيضاً فنقول:

رابعاً: الأعداد من (13-19)

هذه الأعداد كما سنوضح تتكون من جزئين، الجزء الأول يخالف المعدود والجزء الثاني يطابقه أي إذا كان المعدود مذكراً، فالجزء الاول من العدد يكون مؤنثاً والجزء الثاني يكون مذكراً، مثال/ اشتريت سبعةَ عشرَ كتاباً وإذا كان المعدود مؤنثاً فإن الجزء الأول من العدد يكون مذكراً والجزء الثاني يكون مؤنثاً مثال حفظ الطالب خمس عشرة قصيدة.

  • هذه الأعداد مبنية على فتح الجزئين في كل الأحوال (الرفع – النصب – الجر).
  • إذا كانت الأعداد صفة لمعدود فإنها تتفق بجزيئها مع هذا المعدود تأنيثاً وتذكيراً فنقول:

الحلقةُ الرابعةَ عشرةَ.  الجزءُ السابعَ عشرَ.

خامساً: أعداد العقود وهي (20، 30، 40، 50، 60، 70، 80، 90)

وتسمى ألفاظ العقود، هذه الأعداد لا تتغير مع المعدود في التذكير والتأنيث فنقول عشرون قلماً وثلاثون شجرة وهكذا.

سادساً: الأعداد المتقاطعة وهي من (21- 99)

الحالة الأولى / العدد الأول في هذه الأعداد (1و2) هو الذي يخضع لقاعدة تذكير مع تذكير وتأنيث مع تأنيث أما الجزء الثاني من العدد فهو لا يتغير كما ذكرنا في أعداد العقود، فنقول:

الحالة الثانية / العدد الأول في هذه الأعداد (3-9) هو الذي يخضع لقاعدة تذكير مع تأنيث وتأنيث مع تذكير أما الجزء الثاني من العدد فهو لا يتغير كما ذكرنا في أعداد العقود، فنقول:

 

 

البريد الإلكتروني للكاتب: Adnan.m.alhabbash@gmail.com

مواضيع ذات علاقة

0 التعليقات

أضف تعليقك